منتديات الجزائر سات

اسحاق بلفوضيل…..الفتى الجزائري الواعد الذي انتقل للإنتر ويحلم باللعب لمدريد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

r22 اسحاق بلفوضيل…..الفتى الجزائري الواعد الذي انتقل للإنتر ويحلم باللعب لمدريد

مُساهمة من طرف رضوان في السبت يونيو 22, 2013 11:38 pm

 ينتظر محبو المنتخب الوطني بشغف كبير مشاهدة المهاجم الموهوب إسحاق بلفوضيل وهو يحمل قميص الخضر وسط آلاف المشجعين في أحد اللقاءات القادمة للخضر، الوافد الجديد للمدرب البوسني وحيد حليلوزيتش من المنتظر قدومه قبل تأهل الخضر لمونديال البرازيل وبعد أن أصبح يصنع الحدث في مختلف المواقع ووسائل الإعلام العالمية عقب انتقاله إلى نادي إنتر ميلان الإيطالي ارتأينا اليوم أن نسلط الضوء عليه، وأن نعرج على بعض من مسيرته الكروية التي تزخر بالأحداث، والتحديات التي تنتظره مع الخضر ضمن الاستحقاقات القادمة في حال تجاوز الخلافات التي تجمعه بالناخب الوطني وحيد حاليلوزيتش الذي سئم تأجيلات اللاعب لموعد قدومه للمنتخب الجزائري.
ابن مدينة مستغانم وأبوه كان إطارا في سلك الجمارك
أبصر إسحاق بلفوضيل النور في الـ12 جانفي 1992 بمدينة مستغانم في الغرب الجزائري، والده تنقل للإقامة بوسط العاصمة الجزائرية سيما أنه كان يشتغل في الجمارك الجزائرية قبل أن يشد الرحال بالعائلة صوب فرنسا، وكان إسحاق لم يتجاوز بعد ربيعه السابع وهناك حصل على الجنسية الفرنسية، ولعلم والده أنه يملك إمكانات كروية من شأنها أن تجعله لاعبا متألقا في المستقبل، قام بتسجيله في إحدى مدارس تكوين الكرة، حيث تلقى إسحاق أولى أبجديات الساحرة المستديرة بمدرسة إيلانكور في العاصمة الفرنسية باريس.
مر بعدة مدارس قبل أن يوقع أول عقد احترافي مع ليون
بدأ «الفنك» القادم لتدعيم خط الخضر لعب كرة القدم في عدة مدارس كروية فرنسية مثل إيلانكور، ترابس، باريس سان جيرمان، بولون وكليرمون فوت، قبل أن ينضم لنادي ليون عام 2008، وهنالك وقع اللاعب الشاب عقدا احترافيا مع الفريق مدته أربع سنوات كاملة في خطوة رأى من خلالها والده أنها أول مرحلة ستكون مهمة في مشوار ابنه، ومن شأنها أن تمنح له فرصة التألق والبروز في أحد أكبر النوادي الفرنسية، هذا وحصل بلفوضيل على أول فرصة للمشاركة مع الفريق الأول  في شهر أوت من سنة 2009 وسنه لم يتعد بعد الـ17 سنة أمام نادي أوكسير، ثم شارك بعدها مباشرة في لقاء ضد فريق أندرلخت البلجيكي في إطار خوض ناديه منافسة كأس رابطة الأبطال الأوروبية، حيث شارك احتياطيا لمدة 30 دقيقة كاملة مكان زميله ليساندرو لوباز.
لم يبرز كثيرا في ليون فقرر المغادرة
لم يتمكن اللاعب الموهوب من فرض نفسه وسط فريق يزخر بالنجوم ويملكون خبرة مقارنة به، وهذا رغم أن إسحاق كان دائم التألق مع الفريق الثاني لأولمبيك ليون وكان معروفا عنه انضباطه التام والجدي في التدريبات، إلا أنه لم يتحصل على فرص كثيرة للظهور مع الفريق الأول لبطل فرنسا السابق، حيث لعب بلفوضيل طوال تواجده في النادي الفرنسي لمدة ثلاث سنوات ونصف في 13 مناسبة سجل من خلالها أربعة أهداف، وكانت أغلبها لقاءات غير مهمة للفريق، أو لكي يعوض النقص الذي يخلفه بعض اللاعبين الدوليين لارتباطهم مع منتخبات بلدانهم، ومن هذه المتغيرات بدأت فكرة تغيير أجواء النادي تراوح ذهن الفتى الموهوب.
انتقل إلى بولونيا وحكايته تشبه مسيرة مراد مغني
مباشرة بعد تلقيه أول عرض من ناد إيطالي ينشط في بطولة الدرجة الأولى الإيطالية، وهو نادي بولونيا المعروف عنه تشجيعه للمواهب الشابة مثلما فعله بداية عام 2000 باعتماده على الجزائري مراد مغني ضمن التشكيلة الأساسية، بالرغم من أن عمره لم يكن يتجاوز 17 عاما، لم يتردد الدولي الجزائري المقبل في قبول العرض، ولو أن حيثياته تراوحت على شاكلة إعارة ما بين الناديين، ليلعب إسحاق ستة أشهر في ناديه الجديد بداية من شهر جانفي من العام 2012، وسجل ابن الـ20 ربيعا ثماني مشاركات مع بولونيا كانت خالية من الأهداف، غير أن أهم حدث في مسيرته  كلاعب عرفه بلفوضيل خلال أولى تجاربه في أقوى البطولات الأوروبية منافسة «الكالتشيو»، هو استفادته كثيرا من هذه التجربة خصوصا أنها منحته خبرة وثقة في النفس.
بارما يدخل الخط ويخطفه بشكل نهائي من ليون
تألق اللاعب الجزائري مع نادي بولونيا الإيطالي خلال المباريات التي لعب فيها، جعل عيون المتتبعين تلاحظه وتشير إليه كلاعب استثنائي ظهر بشكل ملفت رغم صغر سنه، وكانت إدارة نادي بولونيا قد أبدت استعدادها الفعلي لدفع قيمة اللاعب الجزائري لنظيرتها الفرنسية، لكن دخول فريق ثالث وهو بارما الإيطالي الخط، جعل مسؤولي نادي ليون الفرنسي يقررون بيع إسحاق لهذا الأخير، بعدما قدم بارما قيمة مالية معتبرة بلغت 2.5 مليون أورو نظير الحصول على خدماته، كما منحته إدارة ناديه الجديد راتبا شهريا معتبرا، وكلها محفزات للاعب الموهوب الذي لطالما كان يبحث عن الفرصة المواتية لكي يبرز بشكل كبير للرفع من مستواه والبحث عن تقديم أفضل العروض، فلم يتردد من جديد وانضم بشكل رسمي إلى بارما صيف العام الماضي وحمل الرقم 39.
حظي بمكانة أساسية في بارما وصار أحد هدافيه
استطاع الجزائري الواعد البروز مع ناديه الحالي، كما انتزع ثقة مدربه الخبير دونادوني، الذي منحه مكانة لا نقاش فيها في تشكيلته الأساسية، ويقدم حاليا بلفوضيل موسما رائعا يعد استثنائيا بالنسبة له، كيف لا وهو الذي فرض نفسه وسط كبار «الكالتشيو» ، حيث تأقلم بشكل سريع وأصبح يساهم بشكل كبير في تحقيق نتائج إيجابية لصالح فريقه، إسحاق شارك لحد الآن  في 20 لقاء مع ناديه سجل من خلالها في سبع مناسبات، ويحتل بهذا الرقم المركز الـ16 في سلم ترتيب الهدافين.
تألقه مع بارما جعل كبار الأندية الإيطالية تطرق أبوابه
بتسجيله لعدة أهداف ومساهمته في صنع اللعب بتمريراته الحاسمة، أصبح إسحاق من بين أفضل العناصر الصاعدة في البطولة الإيطالية خلال الموسم المنقضي حسب الصحف الإيطالية التي أشادت به كثيرا، ووصل الحد للبعض منها إلى تشبيهه بنفس المرحلة التي مر بها مهاجم نادي ميلان الإيطالي ستيفان الشعراوي، الذي عرف نفس البداية الموسم الماضي، ولعل أبرز الأحداث التي دارت وتسارعت حول اللاعب الجزائري، هي كون عديد الأندية الإيطالية الكبيرة مثل الميلان وجوفنتوس أبدت نيتها الفعلية في انتدابه مستقبلا، وفي نفس السياق ذكرت تقارير صحفية إيطالية أن أندية ألمانية تريد الاستفادة منه، ليصبح بذلك بلفوضيل حديث الجميع في إيطاليا وأحد أبرز المطلوبين الأوائل حسب ما تتداوله الصحف الإيطالية كل يوم، رغم أن رئيس بارما أكد أنه سيبقى إلا أن ذلك قد لا يمنع رؤية بلفوضيل يحمل ألوان ناد آخر الصائفة القادمة خاصة إذا ما واصل عمله تحت إشراف المدرب الخبير دونادوني.
مثّل المنتخب الفرنسي في الفئات الشبانية
بالعودة إلى بداية المشوار في فرنسا ولأنه تألق منذ الصغر في النوادي الفرنسية، كانت لبلفوضيل فرصة حمل قميص منتخب «الديوك» ليمثل «الزرق» في مختلف الفعاليات الدولية التي خاضها المنتخب الفرنسي والتي منها كأس أوروبا للأمم لفئة أقل من 17 سنة، ليظهر إمكانات كبيرة رشحته للمواصلة مع المنتخب الفرنسي لأقل من 18 سنة والذي شارك معه في ستة لقاءات وقع خلالها ستة أهداف جعلته يطرق أبواب منتخب أقل من 19 سنة والذي أصبح قطعة أساسية فيه، وشارك معه في 13 مباراة سجل خلالها هدفين.
اللاعب يتوقع منه أن يمنح الكثير للخضر
تنتظر الدولي الجزائري القادم تحديات كبيرة رفقة الخضر، حيث سيدخل بلفوضيل المنافسة مباشرة مع رفقاء سفيان فيغولي انطلاقا من التصفيات النهائية المؤهلة للمونديال البرازيلي، ومن المتوقع أن تكون بداية نجم المنتخب الوطني الجديد في اللقاء الودي القادم خلال شهر أوت في حال اتفق مع روراوة «وحاليلو» على ذلك ، وسيكتشف الجمهور الجزائري المعروف بولعه بالساحرة المستديرة فنيات ومهارات ابن الـ21 ربيعا عن قرب، والذي من المتوقع أن يخصه بترحيب حار مثلما فعل من قبل مع مغني، يبدة ولحسن، يذكر أن بلفوضيل مرتبط ببلده الجزائر أشد الارتباط، حيث كان يزوره منذ صغره، غير أنه انقطع عن زيارته منذ عام 2006 وهذا لانشغالاته الكثيرة التي عرفها مع نواديه السابقة وفريقه الحالي.
كان قريبا للتواجد مع محاربي الصحراء في جنوب إفريقيا لكن…
تواجد لاعب بارما في القائمة الموسعة التي وضعها المدرب البوسني للمنتخب الوطني وحيد حاليلوزيتش تحضيرا للنهائيات كأس إفريقيا للأمم التي أقيمت مؤخرا في بلاد العم مانديلا، وكان يتوقع أن يكون إسحاق ضمن القائمة النهائية لمحاربي الصحراء، بعد أن تأكد تأهيله من طرف «الفاف» منذ مباراة ليبيا لحساب التصفيات المؤهلة للـ»كان» 2013، لكن بلفوضيل خرج ليعلن أنه غير مستعد لخوض التجربة القارية، مؤكدا أنه سيلبي نداء الوطن في الاستحقاقات القادمة، وقد أرجع اللاعب سبب اتخاذه لهذا القرار إلى حاجته الماسة في ضمان مكانة أساسية في فريقه الحالي، ويحسب للاعب على الأقل صراحته بخصوص هذا الموضوع.
حلمه ارتداء قميص ريال مدريد الإسباني لكنه انتقل للأنتر
أعرب المهاجم الجزائري إسحاق بلفوضيل نجم نادي بارما الإيطالي عن أمله في تحقيق حلمه الذي يتمثل في اللعب لفريق ريال مدريد الإسباني، مؤكدا أنه يحاول تطوير قدراته مع فريقه من أجل الوصول للمرحلة التي يستطيع فيها لفت اهتمام النادي الملكي، وأبرزت صحيفة «ديفنسا سنترال» الإسبانية والمقربة من النادي الملكي تصريحات بلفوضيل الذي يتألق خلال الموسم الحالي مع بارما، ونقلت تصريحاته للصحافة الإيطالية، حيث تحدث صراحة عن رغبته باللعب للريال، رغم إقراره بأن الأمر ليس ممكنا في الوقت الحالي، حيث صرح في هذا الخصوص اللاعب البالغ من العمر 21 عاما: «ما أزال شابا صغيرا، وأمامي الكثير من الوقت للنمو وتطوير قدراتي في الدوري الإيطالي»، مشيرا إلى أنه يحلم بنيل فرصة الانتقال لناد كبير بحجم ريال مدريد» يحدث هذا في القوت الذي يوشك فيه اللاعب على توقيع عقده مع العملاق إنتر ميلان بعدما ضاع من فريق نابولي خلال الأسبوع الفارط بسبب بعض التفاصيل الصغيرة.
البطاقة الفنية
الاسم الكامل: إسحاق بلفوضيل
تاريخ الميلاد: 21 جانفي 1992
مكان الميلاد: مستغانم – الجزائر
الطول: 1.91 متر.
 الوزن: 81 كلغ
المركز: مهاجم
النادي الحالي: إنتر ميلان
الأندية التي حمل ألوانها:
(أولمبيك إيلانكور)، (البي أس جي)، (بولوني بيلانكور)، (كليرمون فوت) الفئات الشبانية               2000 – 2008.
نادي ليون الفرنسي 2008 – 2011.
نادي بولونيا الإيطالي جانفي 2012- جوان2012
نادي بارما جويلية 2012-جوان 2013-06-19
نادي إنتر ميلان بداية من اليوم




avatar
رضوان
عضو مميز
عضو مميز


عدد المساهمات : 97
نقاط : 188
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 21/01/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى